"أبو قرون"..قتل زوجته الأولى واعترف للثانية

9/30/2019

  • جريمة
  • قتل
  • محكمة
  • طلاق

أصدرت هيئة محكمة الجنايات في جبل لبنان برئاسة القاضي إيلي الحلو، حكمها بعقوبة الإعدام وتخفيضها الى الاشغال الشاقة المؤبدة مع حفظ حق المدعين بالمطالبة بالتعويض المادي، على الجاني ف.ع الذي قتل طليقته في كانون الثاني من العام 2018 في محلة الرميلة ورمى جثتها في منزل مهجور على شاطىء البحر.

وورد في حيثيات الحكم، أن الجاني أقدم على قتل طليقته، وهي إبنة خالته، لأنه كان يشك بسلوكها "المشين" خصوصا بعد أن ضبط على هاتفها الخليوي صورا غير محتشمة وأخرى من دون حجاب، وأن الأقارب والأصدقاء باتوا يطلقون عليه لقب "أبو قرون" على خلفية سلوك زوجته السابقة غير السوي. 

وفي التحقيقات الاستنطاقية، روى الجاني أنه استدرج الضحية الى "كزدورة" على الطريق البحرية من بيروت الى صيدا، بعد أن اشترى البيرة والفودكا وراحا يحتسيانها معا، وقبل وصولهما الى حاجز الجيش في الرميلة، ركن السيارة ونزل بصحبة الضحية حيث أكملا إحتساء الكحول، وعندما أيقن بأنها ثملت أقدم على نحرها في رقبتها بسكين كان قد خبأها في السيارة كما طعنها في قلبها ويديها وسحب الجثة، بعد التأكد من الوفاة الى داخل منزل مهجور حيث ألقى عليها التراب ورمى أداة القتل في البحر وعاد الى منزله حيث أخبر زوجته الثانية بفعلته.

المصدر: وكالات

أخبار متعلقة