الإدارة الذاتية تعلن حالة النفير العام في شمال وشرق سوريا

10/9/2019

  • شمال سوريا
  • قسد
  • تركيا

بعد تأكيد مدير الاتصالات بالرئاسة التركية، فخر الدين ألتون، اليوم الأربعاء، أن الجيش التركي سيعبر مع الجيش السوري الحر الحدود مع سوريا "بعد قليل"، وذلك مع بدء تركيا عملية عسكرية بالمنطقة، أعلنت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا النفير العام لمدة ثلاثة أيام.

وجاء في بيان للإدارة أنّه "مع تصاعد وتيرة التهديدات وحشد الجيش التركي ومرتزقته من السوريين المأجورين الذين يسمّون أنفسهم بالجيش الوطني السوري، للهجوم على المناطق الحدودية لشمال وشرق سوريا نعلن كإدارة ذاتية في شمال وشرق سوريا حالة النفير العام لمدة ثلاثة أيام على مستوى شمال وشرق سوريا، ونهيب بكافة إداراتنا ومؤسساتنا وشعبنا بكل مكوناته التوجه إلى المنطقة الحدودية المحاذية لتركيا للقيام بواجبهم الأخلاقي وإبداء المقاومة في هذه اللحظات التاريخية الحساسة".

كما دعا البيان كافة أبناء الشعب "بكل مكوناته في كردستان وفي كافة أرجاء العالم للقيام بواجبهم تجاه أرضهم وشعبهم في الداخل والقيام بالاحتجاجات والاعتصامات في كافة أماكن تواجدهم وخاصّة في دول المهجر"، محملا الأمم المتحدة بكافة مؤسساتها والولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوربي وروسيا وكافة الدول والمؤسسات صاحبة القرار والتأثير في الشأن السوري "كامل المسؤولية الأخلاقية والوجدانية عن أي كارثة انسانية تلحق بشعبنا في شمال وشرق سوريا". 


المصدر: وكالات

أخبار متعلقة