وقف العملية التركية شمال سوريا.. وروسيا تعيد النظام للحدود

10/23/2019

  • سوريا
  • تركيا
  • قسد

أعلنت تركيا اليوم الأربعاء أنّه "لا حاجة" لاستئناف هجومها ضدّ المقاتلين الأكراد في شمال شرقي سوريا بعد انتهاء الهدنة، مشيرة إلى أنّ الولايات المتّحدة أبلغتها بأنّ انسحاب القوات الكردية من المناطق الحدودية قد "أنجز".

وقالت وزارة الدفاع التركية في بيان: "في هذه المرحلة، ليست هناك حاجة لتنفيذ عملية جديدة".

وأتى الإعلان التركي، بعد مباحثات طويلة شهدتها مدينة سوتشي الروسية الثلاثاء بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان. ووقع الطرفان على اتفاق من 10 بنود وصفه بوتين بالمصيري، ونص على تسيير دوريات مشتركة على الحدود السورية ــ التركية.

كما نص على بدء تسيير دوريات للشرطة العسكرية الروسية وقوات النظام السوري على الجانب السوري من الحدود، على أن تكون مهمتها الأساسية سحب القوات الكردية والأسلحة من المنطقة المحاذية للعمليات التركية، خلال فترة 150 ساعة. وتبدأ بعدها موسكو وأنقرة في تسيير دوريات مشتركة للمحافظة على الوضع في المنطقة الحدودية.

إلى ذلك، تضمن الاتفاق التزام الجانبين بوحدة سوريا وسيادتها، مع تلبية متطلبات الأمن الوطني التركي. وأكدت أهمية اتفاق أضنة، وأن تكون موسكو الضامن الأساسي لتطبيقه. 

وأشار البيان إلى أن الهدف الأساسي يتمثل في "إخلاء سوريا من الوجود العسكري الأجنبي"، وتوفير "شروط مطلوبة لسلامة الأراضي السورية وسيادتها، مع توفير الأمن والسلام على الحدود".




المصدر: وكالات

أخبار متعلقة