خلية "حزب الله" في الإمارات: إطلاق 5 وسجن 3

5/15/2019

  • حزب الله
  • المحكمة الاماراتية

في خطوة قضائية لافتة، أعلنت المحكمة الاتحادية العليا في الإمارات اليوم، عن خمسة أشخاص لبنانيين كانوا اتهموا بتأليف خلية مؤلفة من ثمانية أشخاص تعمل لصالح "حزب الله" داخل الإمارات. كما أصدرت أحكاماً على الثلاثة الأخرين ترواحت بين عشر سنوات، ومؤبد.

في شباط الماضي، وجهت السلطات الإماراتية تهم بالإرهاب إلى ثمانية لبنانيين يُشكلون خلية تابعة "حزب الله"، تمت إحالتهم إلى محكمة أمن الدولة في المحكمة الاتحادية العليا في دولة الإمارات التي استمعت اليهم على عدة جلسات قبيل اطلاقها حكمه النهائي في القضية. وقد استشهدت المحكمة بأقوال أحد العناصر الذي اعترف أنه في بداية نشاطه الاستخباراتي ضد الدولة تولى مهمة التنسيق بين خلايا "حزب الله" العاملة في الإمارات، فعقد الاجتماعات، ونقل التكليفات، وأدارة الأنشطة، وبتكلف اثنين من المتهمين بإدارة خليتين".

اليوم أصدرت السلطات القضائية في الإمارات حكمها على اللبنانيين الثمانية الموقوفين بعد اتهامهم بتأليف خلية إرهابية تابعة ل"حزب الله". قد وجاءت نتائج المحاكمة على الشكل التالي:

ـ الإفراج عن حسين زعرور، علي فواز، مصطفى كريم، محسن قانصوه، جهاد فواز.

- الحكم 10 سنوات سجن على الشابين أحمد صبح وحسين بردا.

- الحكم بالسجن المؤبد على الشاب عبد الرحمن شومان مع حق الإستئناف بعد 30 يوم.

وأشارت المحكمة إلى أن "الثمانية كانوا أوقفوا في بداية العام الماضي، بعد اتهامهم بتأليف خلية إرهابية تابعة لحزب الله، بالإضافة إلى جمع معلومات أمنية وحسّاسة لصالح الإيرانيين".



المصدر: اي نيوز

أخبار متعلقة