ثعالب الجزائر يطيحون الأفيال... الى المربع الذهبي

7/12/2019

لاعبو الجزائر يحتفلون

  • كاس أفريقيا
  • الجزائر
  • ساحل العاج

كان يمكن لمنتخب الجزائر ان يتأهل من دون عناء الى الدور نصف النهائي لكاس الأمم الافريقية لكرة القدم على حساب ساحل العاج، لو استغل المهاجم بغداد بونجاح ركلة الجزاء التي احتسبها الحكم الاثيوبي تيسيما، إلا أنه أهدرها ليجر المباراة الى ركلات الترجيح، والتي حسمها المنتخب العربي 4-3 بعد التعادل في الوقتين الأصلي والإضافي 1-1، في ربع النهائي في ملعب السويس. 

وافتتح المنتخب الجزائري، أبرز المرشحين للقب، التسجيل في الدقيقة 20 عبر سفيان فغولي، قبل أن يعادل جوناثان كودجيا (62). وفي ركلات الترجيح، استفاد محاربو الصحراء بقيادة المدرب جمال بلماضي، من تصدي حارس مرماهم رايس مبلوحي للركلة الثالثة وإضاعة سيري دي الخامسة التي ارتدت من القائم الأيمن، ليبلغوا الدور نصف النهائي للبطولة للمرة الأولى منذ 2010. 

وتلاقي الجزائر نيجيريا الأحد في القاهرة لمواصلة البحث عن لقب ثانٍ بعد 1990 على أرضها. 

وخاض المنتخبان مباراة تعد من الأقوى في النسخة الثانية والثلاثين من البطولة القارية، وبقيت الندية فيها حتى الثواني الأخيرة بين الجزائر المرشحة الأبرز للقب 2019، وساحل العاج بطلة 1992 و2015. وقال بلماضي "كانت المباراة صعبة (...) ساحل العاج كانت تنتظر خطأ منا"، مضيفا "أقول أننا سيطرنا على المباراة (...) لن أكون متواضعا، التأهل الى نصف النهائي أمام ساحل العاج هو مصدر رضا هائل".

المصدر: انترنت