واشنطن تحذر المصارف في مناطق هيمنة "حزب الله"

8/5/2019

  • حزب الله
  • عقوبات
  • أميركا
  • مصارف

أبلغت مصادر رفيعة المستوى في مكتب مراقبة الاصول الأجنبية، التابع لوزارة الخزانة الاميركية" ofac" مسؤولين لبنانيين خشيتها "من عدم التزام فروع البنوك المصرفية في لبنان وتحديدا المتواجدة في مناطق هيمنة "حزب الله" بالعقوبات الاميركية المفروضة على افراد ومؤسسات تابعة لهذا الحزب".

ويأتي هذا التخوف وحسب المصادر "على الرغم من تأكيد مصرف لبنان والمصارف التجارية التزامهم القرارات الدولية، القاضية بوقف اي تسهيلات مالية من نقل اموال وفتح حسابات للمدرجين على لائحة العقوبات التي تقضي بقطع علاقة المصارف المراسلة معهم واسواق المال".

واعتبرت المصادر أنّ هذا الأمر "يضرب سمعة لبنان الذي سعى جاهداً للحفاظ على موقعه على خارطة النظام المصرفي العالمي". 

في المقابل، رأت مصادر مصرفية أن "المبالغة باتت تغلف الكثير  من المعلومات ذات الطابع المالي الواردة نقلا عن دوائر القرار المالي في أميركا. وبالأخص بما يتعلق بالعقوبات المفروضة على " حزب الله " من أفراد ومؤسسات"، مؤكدة أنّ التواصل مع الجانب "المالي الأميركي يتولاه بصفة رئيسية حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، كذلك التواصل بين ادارات البنوك المحلية وادارات البنوك المركزية". 

وشككت المصادر بصدقية هكذا معلومات معتبرة أنّ "الإدارة المالية الاميركية تدرك وكذلك البنوك المراسلة أن الفروع العائدة لأي بنك وفي أي بلد لا تتصرف من تلقاء ادارتها الخاصة، بل تعود الى الادارات المركزية حتى في الشؤون اليومية. كما ان الادار ة الرئيسية لمكافحة تبييض الاموال ذات صلاحيات واسعة في تتبع كل العمليات المالية اليومية".

اوأضافت المصادر "لا توجد أي مراكز رئيسية أو أقليمية للبنوك في المناطق التي يتم تسميتها مناطق نفوذ لـ " حزب الله " أو سواه. فجميع هذه الادارات تتواجد في نطاق العاصمة والمدن الكبرى".

يٌشار إلى أنّ وزارة الخزانة الأميركية أدرجت الشهر الماضي قيادات من "حزب الله" من بينهم النائبين محمد رعد وأمين شري ومسؤول جهاز الامن في الحزب وفيق صفا على لائحة العقوبات.


المصدر: إي نيوز

أخبار متعلقة