عقوبات أميركية جديدة على لبناني "يدعم" "حزب الله"

8/7/2019

  • حزب الله
  • الولايات المتحدة الأميركية
  • العقوبات الأميركية

فرضت وزارة الخزانة الأميركية أمس الثلاثاء، عقوبات على اللبناني حسين فادي سرحان لـعلاقته بـ"حزب الله". وتتهم وزارة الخزانة الأميركية منذ العام 2015 "وكيل مشتريات "حزب الله" سرحان وشركته بتوفير الدعم المادي لتعزيز القدرات العسكرية للحزب".

وقبل شهر فرضت واشنطن رزمة عقوبات جديدة ضد "حزب الله" طالت للمرّة الأولى نائبين في البرلمان اللبناني هما محمد رعد وأمين شري إضافةً إلى مسؤول وحدة الارتباط والتنسيق في الحزب وفيق صفا، متهمةً إياهم" بتقديم الدعم لإرهابيين ولأعمال إرهابية"، وفقاً لبيان وزارة الخزانة الأميركية.

وذكر البيان وضع مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأميركية شخصيات سياسية بارزة تابعة لـ"حزب الله"، تستغل مناصبها السياسية لتسهيل عمل "أجندة الحزب الخبيثة ودعم إيران، وأكد أنه يجب عدم التمييز بين الجناحين السياسي والعسكري للحزب".

وتأتي هذه العقوبات وحسب مصادر متابعة "في إطار التصويب الأميركي على قنوات أساسية تربط بين "حزب الله والدولة اللبنانية، ولاسيما أن الأسماء الثلاثة المُدرجة على لائحة العقوبات السابقة مرتبطة بشكل مباشر بالمؤسسات الرسمية للدولة اللبنانية، ما يعني أن هذه العقوبات سيكون لها تأثير على الدولة اللبنانية، فالبيان كان واضحاً في إشارته إلى هذا الجانب من خلال الطلب من الحكومة اللبنانية بقطع اتصالاتها مع المدرجين على لائحة العقوبات".


المصدر: وكالات

أخبار متعلقة