سليمان لـ"إي نيوز": الحريري سيتمسك بالصيغة التوافقية في واشنطن

8/13/2019

الكاتب: مازن مجوز

أكّد عضو "كتلة المستقبل" النيابية النائب محمد سليمان أن رئيس الحكومة سعد الحريري "الذي لطالما حمل لبنان والوضع اللبناني أمانة، سيحمله أيضا خلال جولته في واشنطن التي وصلها بالأمس".

وأضاف سليمان في حديث مع "إي نيوز" أنّ الحريري سيؤكد تمسكه بـ "الصيغة التوافقية والتي لا بديل عنها لمؤسسات الحكم والنظام السياسي في لبنان، وأكثر ما تتمثل اليوم بتركيبة الحكومة التوافقية الحالية".

وشدّد النائب العكاري على أن الرئيس الحريري "حريص على المحافظة على كل المكونات السياسية في لبنان، إنطلاقا من حرصه على مصلحة لبنان واللبنانيين، لأنه يستمد قوته من التفاهم والتماسك الداخلي".

وفي سياق متصل رأى سليمان "أن هذه المكونات تكمل بعضها البعض"، قائلا إن "حزب الله" يُعتبر "مكونا اساسيا من هذه المكونات وشريكا في الحكومة والمجلس النيابي". وكشف سليمان "أن الحراك المقبل للرئيس الحريري سينطلق من أولوية تتمثل بإنقاذ لبنان من أزمته الاقتصادية، والحرص على ايجاد أفضل الحلول لها، في سبيل تحريك عجلة الاقتصاد والحفاظ على الاستقرار المالي". 

وإذ عول سليمان بعد لقاء المصالحة والمصارحة على أدوار ناشطة وفاعلة لكل من الرئيس الحريري ورئيسي الجمهورية ومجلس النواب في المسار الإصلاحي المتعلق بمقررات "سيدر"، وصف موازنة 2019 بأنها "خطوة في الإتجاه الصحيح، نظرا لما تضمنته من بعض الاصلاحات والاجراءات التقشفية بهدف تخفيض الدين العام والعجز في الموازنة".

واعتبر سليمان أنّ "الإصلاحات المتبقية من مقررات "سيدر" ستستكمل في موازنة العام 2020، في سبيل تحريك العجلة الاقتصادية، بعد أن فقدت الناس القدرة على التحمل، وأنّ الرؤساء الثلاثة سيضاعفون سعيهم على المستويات كافة داخليا وخارجيا لما فيه خير لبنان واللبنانيين".

ورأى سليمان أن نتائج لقاء المصالحة والمصارحة "إنعكست إيجابا على الاجواء السياسية داخليا وبالتأكيد ستنعكس دوليا لمصلحة لبنان، في ظل وضع اقتصادي مقلق وحرج جدا".



المصدر: إي نيوز

أخبار متعلقة